"التجاري وفا بنك" تطلق نادي إفريقيا والتنمية بمصر - تيلي ماروك

التجاري وفا بنك - نادي إفريقيا والتنمية - مصر "التجاري وفا بنك" تطلق نادي إفريقيا والتنمية بمصر

نشرت في : 13/05/2019
"التجاري وفا بنك" تطلق نادي إفريقيا والتنمية بمصر

قامت مجموعة "التجاري وفا بنك"، مساء أمس الأحد بالقاهرة بالإطلاق الرسمي لنادي إفريقيا والتنمية بمصر.

وقال الرئيس المدير العام لمجموعة "التجاري وفا بنك" محمد الكتاني، بالمناسبة، إن نادي إفريقيا للتنمية يهدف إلى المساهمة في إنجاز مشاريع مهيكلة وضمان مواكبة لتنمية مستدامة، وكذا إضفاء الطابع المؤسساتي على روح "المنتدى الدولي إفريقيا والتنمية" الذي أطلقته المجموعة منذ 2010 والذي جاء كمبادرة لتنمية ودعم التواصل والحوار بين رواد الاعمال الأفارقة ورواد الأعمال الدوليين ، وما بين القطاع الخاص والقطاع الحكومي.

وأشار الكتاني إلى أن هذا النادي يستهدف رواد الأعمال ورواد الرأي والفاعلين الملتزمين ضمن دينامية مستدامة للقارة الإفريقية، مبرزا أن النادي هو فضاء لرواد الأعمال الأفراقة للتعارف فيما بينهم وتحقيق أعمال واستثمارات مفيدة لهم ولبلدانهم ولقارتهم.

وأكد أن إطلاق نادي إفريقيا للتنمية بمصر هو محطة أخرى جديدة ستفتح بوابة جدة مهمة بالنسبة لرواد الاعمال المصريين الذين يهتمون بالاستثمارات والمبادلات التجارية ما بين مصر والدول الافريقية، وسيمد جسرا للتعاون الاقتصادي والمالي ما بين المملكة ومصر ، كما أن هذا النادي ، يضيف السيد الكتاني، سيكون صلة وصل بين مصر والدول الإفريقية، وفضاء لتحقيق طموحات سوق الأعمال وتوفير فرصة لرواد الاعمال وتبادل الخبرات واكتشاف شركاء جدد.

وأبرز أن مصر والمغرب هما محوران رائدان في القارة الإفريقية حيث يتوفران على نسيج من المقاولات والصناعات الصغرى والمتوسطة الفاعلة في مجال التصدير (سلع ، خدمات)، كما أنهما رائدان في منطقتيهما، فمصر بوابة نحو شرق إفريقيا والمغرب بوابة نحو غرب إفريقيا وله عمق في دول إفريقيا الوسطى .

وأضاف أن البلدين يملكان أيضا رؤية استراتيجية واضحة حول التكامل والتعاون جنوب-جنوب على الصعيد الإفريقي، "فمصر لها موقع استراتيجي جد مهم ودولة منفتحة على العالم وخاصة إفريقيا ، أما المغرب فله استراتيجية ورؤية دقيقة حيث أن صاحب الجلالة الملك محمد السادس أعطى منذ 20 سنة توجها استراتيجيا لتنمية العلاقات بالدول الإفريقية والعمل على تحقيق الاندماج الاقتصادي والمالي بها"، مبرزا أن المغرب أصبح الآن أول مستمثر إفريقي داخل القارة بفضل الانخراط القوي للقطاعين الخاص والعام بالمملكة.

من جهتها، أبرزت منى القادري، مديرة نادي إفريقيا للتنمية لمجموعة التجاري وفا بنك، أن هذا النادي هو خطوة رئيسة ومنصة لرواد الأعمال لتوطيد التواصل والروابط بين الدول الإفريقية وخلق قيمة مضافة وفرص عمل، مشيرة إلى النادي يهدف إلى تعزيز التجارة في إفريقيا والترويج للتعاون جنوب-جنوب . وأضافت أن إطلاق فرع للنادي بمصر ، وهو الفرع العاشر بالقارة الإفريقية، سيمكن الجهات الاقتصادية الفاعلة من المساهمة في تنمية القارة، مما سيوفر فرصا استثمارية إضافية للشركات المصرية للتعرف على الإمكانيات الاقتصادية بالأسواق الإفريقية الأخرى.

واستعرضت القادري بالمناسبة مختلف الخدمات التي يقدمها النادي، مشيرة بهذا الخصوص، إلى أن هذا النادي يعمل كشبكة أعمال منظمة متواجدة في إفريقيا وأوربا ويقدم خدمات ذات قيمة مضافة عالية لكافة أعضائه خاصة من حيث المعلومات الموثوقة المتعلقة ببيئة الأعمال والبيئة الاقتصادية والقوانين والقواعد التنظيمية والدراسات الاقتصادية والنشرات التجارية ، وكذا تقديم خدمة المناقصات بالقطاعين العام والخاص ، فضلا عن تنظيم فعاليات ومؤتمرات ومناظرات اقتصادية وجلسات قطاعية ما بين رواد الأعمال بالدول الإفريقية .

تجدر الإشارة إلى أن نادي إفريقيا للتنمية، المحدث عام 2015، يتوفر على فروع محلية في المغرب ومصر وكوت ديفوار والسينغال ومالي وموريتانيا وتونس والكامرون، والغابون، والكونغو ، تدعمها بنوك المجموعة.

ويسعى هذا النادي من خلال تعزيز حضوره في المحافل التي تعنى بقضايا الاقتصاد والاستثمار في القارة الإفريقية، لأن يصبح قوة اقتراحية من أجل تكامل إفريقي ومناخ جيد للأعمال بإفريقيا.

وتسعى مجموعة (التجاري وفا بنك) عبر هذه المبادرة، لإعطاء دفعة جديدة لالتزامها إلى جانب مجموعات الأعمال بإفريقيا، وتعزيز هامش الثقة الذي يجمعها بزبنائها وشركائها في جميع أنحاء العالم.

وكانت مجموعة (التجاري وفابنك) المغربية قد دخلت السوق المصري بعدا استحواذها ، في ماي 2017، بنسبة 100 بالمائة من رأسمال (باركليز بنك مصر)، حيث بدأت ، في نونبر من نفس السنة ، التعامل في مصر بالإسم التجاري الجديد ( التجاري وفا بنك مصر ). ويمتلك (التجاري وفا بنك مصر) شبكة تضم 61 فرعا بمختلف محافظات البلاد.

وتتواجد مجموعة "التجاري وفا بنك" في 25 دولة حيث يمتلك 4930 فرعا. ويعمل به أكثر من 20 ألف يخدمون أكثر من 9.7 مليون عميل.

يشار إلى أن الحجم الإجمالي لأصول "التجاري وفابنك مصر سجل زيادة بقيمة 6.4 مليار جنيه مصري (واحد دولار يساوي حوالي 17.88 جنيه)، أي ما يناهز 360 مليون دولار ، وذلك عند متم الربع الثالث من عام 2018 .

وحقق إجمالي أصول البنك بنهاية الربع الثالث من2018 زيادة بقيمة 6.4 مليار جنيه لتصل بذلك إلى 34.3 مليار جنيه بنسبة نمو بلغت 23 بالمائة.


إقرأ أيضا