رونار يفرض السرية على تداريب "الأسود" - تيلي ماروك

رونار - الأسود رونار يفرض السرية على تداريب "الأسود"

نشرت في : 21/06/2019
رونار يفرض السرية على تداريب "الأسود"

فرض هيرفي رونار، مدرب المنتخب الوطني المغربي لكرة القدم، السرية على آخر حصتين تدريبيتين للمنتخب الوطني بحضور وسائل الإعلام، إذ لم يمنح المدرب الفرنسي أي فرصة للصحافة ذاتها التي غطت التداريب عن ملامح خطته التي سيلج بها يوم الأحد المقبل، مباراة "الأسود" الأولى ضد المنتخب الناميبي برسم أولى جولات كأس أمم إفريقيا التي تجرى بالديار المصرية.

وكشف مصدر مطلع لـ"تيلي ماروك"، أن العشرين دقيقة التي خصصها هيرفي رونار لوسائل الإعلام لمتابعة الحصص التدريبية شهدت فقط جري جميع اللاعبين حول الملعب، ما استحال معه على وسائل الإعلام ذاتها معرفة التشكيل المحتمل الذي سيدخل به المدرب الفرنسي، إذ مجرد ما ينهي لاعبوه حصة الجري، حتى تأمر المسؤولة الإعلامية، بإيعاز من رونار، الصحفيين بمغادرة الملعب، وإنهاء الحصة التصويرية لتداريب "الأسود".

وأضاف مصدر الموقع أن رونار هو من فرض هاته السرية على تداريب "الأسود"، إذ يتعامل مع الصحفيين وفق أجندة الاتحاد الإفريقي لكرة القدم التي تفرض حضور وسائل الإعلام لحصتين تدريبيتين لـ"الأسود" بمجرد وصول المنتخب للديار المصرية للمشاركة في "الكان".

وارتباطا بموضوع المنتخب الوطني، انضاف كريم الأحمدي إلى لائحة المصابين، وهو الذي غاب عن الحصة التدريبية لأمس الخميس، إذ ظل الأحمدي بفندق إقامة "الأسود" رفقة أحد مدلكي المنتخب من أجل إخضاعه لحصة ترويض آملا في تأهيله لمباراة (الأحد) ضد ناميبيا، إذ يعتبر الأحمدي من بين أهم ركائز "الأسود" في تشكيلة هيرفي رونار، الذي يعول على الأحمدي في وسط ميدان المنتخب الوطني.

 


إقرأ أيضا