سعد المجرد أمام القضاء من جديد - تيلي ماروك

سعد المجرد أمام القضاء من جديد

نشرت في : 23/12/2017
سعد المجرد أمام القضاء من جديد

يواجه سعد المجرد العدالة مرة أخرى، و ذلك لعدم تعويضه التكاليف للشركة المنظمة لحفله الذي كان مقررا إحياؤه يوم 29 أكتوبر 2016 بقصر المؤتمرات بباريس، وتم إلغاؤه بعد اعتقال المجرد بتهمة الاغتصاب والاعتداء الجسدي على فتاة فرنسية، مما أدى إلى دفع الشركة نحو حافة الإفلاس.

و صدر يوم 27 أكتوبر الماضي أمر قضائي من المحكمة الابتدائية بنانتير يأذن للشركة المنظمة أخذ التكاليف التي أنفقت على سعد لاستفادته من المؤلفين والملحنين وناشري الموسيقى والتي حددت المحكمة قيمتها في 83556 أورو.

وأصدر أمر ثان من قاض في محكمة ديستركت في باريس، يخول لنفس الشركة أخد الديون التي ارتفعت قيمتها إلى 280000 أورو .

و قالت إلهام بوزيدي، مديرة شركة " كايرو باي نايت" إن " لدينا أخبار أن عائلة سعد المجرد تمتنع عن دفع الديون، والعدالة قررت أن عليهم الدفع نظرا للضرر الذي ألحقه إلغاء الحفل بالشركة ".

و أضافت مديرة الشركة "سوف نستمر في مقاضاة سعد ليس فقط في المحاكم التجارية، بل سوف نلجأ للقانون الجنائي" .

ويشار إلى أن فصول القضية تعود إلى شهر أكتوبر 2016 حيت ألقت السلطات الفرنسية القبض على لمجرد أثناء تواجده بالعاصمة الفرنسية باريس، وذلك بعد أن اتهمته شابة فرنسية بـ"الاعتداء عليها جنسيا وتعنيفها".

وكان قد أصدر القضاء الفرنسي شهر أبريل الماضي قراره بتمتيع لمجرد بالسراح المؤقت مع الزامه بحمل السوار الالكتروني، غير أنه سيكون ممنوعا من مغادرة الديار الفرنسية، كما يجب أن يكون رهن إشارة القضاء.


إقرأ أيضا