الدعوة لإضراب وطني عام احتجاجا على سياسات حكومة العثماني

الدعوة لإضراب وطني عام احتجاجا على سياسات حكومة العثماني

13/06/2018

دعت الكونفدرالية الديمقراطية للشغل إلى خوضه إضراب وطني عام بمختلف أقاليم المملكة، وعلى مستوى جميع القطاعات المهنية، وذلك يوم 20 يونيو الحالي، احتجاجا على سياسات حكومة سعد الدين العثماني.

وحسب المعطيات المتوفرة، فإن الأمر يتعلق بكل من النقابة الوطنية للجماعات الترابية والتدبير المفوض، والنقابة الوطنية للبريد، والنقابة الوطنية للشبيبة والرياضة، والنقابة الوطنية لموظفي التعليم العالي، وهيئات نقابية أخرى، عبرت عن تجاوب كبير مع هذه الخطوة الاحتجاجية.

وقرر المكتب التنفيذي للكونفدرالية الديمقراطية للشغل، الدعوة إلى إضراب وطني يوم 20 يونيو الحالي، احتجاجا على أسلوب الحكومة، في التعاطي مع ملف الحوار الاجتماعي، و"اعتمادها إجراءات هدمت المكتسبات الاجتماعية"، حسب ما جاء على لسان علال بلعربي نائب الكاتب العام، خلال لقاء صحافي عقد أمس بالدار البيضاء.

وتعيب الكونفدرالية، على الحكومة، خصوصا "ضرب الحماية الاجتماعية، وتفكيك المرفق العمومي، وتجميد الأجور والتعويضات، وتكبيل الحركة النقابية من خلال مشروع قانون الإضراب".

 


إقرأ أيضا